قوانين لعبة Resistance (المقاومة)

box_-_2nd_edition

لعبة The Resistance وتعني باللغة العربية “المقاومة” هي لعبةٌ جماعية ومميزة من الألعاب اللوحية المناسبة لحفلات الأصدقاء والعائلة ، تقع أحداث هذه اللعبة في المستقبل حين تصبح الشركات العملاقة هي من يتحكم ويحكم موارد الدول ويصبح الإنسان يعيش في ظلم.

 

 فكرة لعبة The Resistance

اللعبة هي لعبةٌ تنافسية وجماعية بين فريقين ، فريق من اللاعبين سيمثل المقاومة وهي مجموعة صغيرة من مقاتلي المقاومة والذين هم في معركة ضد حكومة الشركات الفاسدة ،وتقوم هذه المجموعة من المقاوميين بإطلاق سلسلة من المهمات الجريئة التي تهدف لكشف الظلم عنهم ، ولكن يتواجد فريق من اللاعبين الذين يؤدون دور الجواسيس ، ويختبؤون سراً في المهمات ، ويستغلون ثقة قائد المقاومة ، ويحاولون تخريب خططٍ تم وضعها بعناية!

لعبةٌ رائعة حيث أن كلا من أفراد الفريقين سيود أن يكون ضمن المختارين في المهمات الحاسمة ، فهل سينجح الجواسيس أم أن المقاومة ستنتصر.. الجواب لديك عندما تقوم بتجربة لعبة THE RESISTANCE.

1

كل لاعب أخذ دور عضو في المقاومة سيحاول إسقاط الحكومة و كل لاعب أخد دور الجاسوس سيحاول هزيمة المقاومة وإحباط المهمات ، وتنتهي اللعبة إذا نجح أحد الفريقين بإنهاء ثلاث مهمات لصالحه ، فالجاسوس سيقوم بتخريب ثلاث مهمات للمقاومة ، ودور المقاومة أن تمنع الجواسيس من الذهاب معهم في المهمات .

ركز في حركات اللاعبين وتمثيلهم المكشوف والمبالغ فيه ، لأنك لا تعلم من هو الجاسوس ، ومن هنا ستأتي إستراتيجية اللعبة عند اختيار اللاعبين لكل مهمة ، وقد اتفق الكثير بأن دور الجاسوس هو أكثر متعة لأنه يستطيع الهجوم ويخدع اللاعبين ليفوز أما دور المقاوم فهو في الدفاع ويعتمد على ردة الفعل والاستنتاج.

تتميز اللعبة بالمناقشة المستمرة بين اللاعبين ، وكثيرون ممن لعبوا هذه اللعبة شعروا بالحيرة ، وقالوا بأنهم لم يعودوا قادرين على الثقة بأي شخص مرة أخرى!

شرح لعبة The Resistance

تم تصميم اللعبة لـ5-10 لاعبين ينقسمون بشكل عشوائي إلى فريقين وهم المقاومة (الأغلبية) والجواسيس (الأقلية) ، فإذا كان عدد اللاعبين خمسة فسيكون ثلاثة منهم هم من المقاومة والاثنين الآخرين هما من الجواسيس ويتم اختيار الأدوار عشوائياً وستنتقل قيادة الفريق في مهمات اللعبة بالتناوب بين اللعبين ، وستكون اللعبة أكثر متعة مع مجموعةٍ كبيرة من اللاعبين.3

توزع الشخصيا عشوائيا على اللاعبين ، ويبقي كل لاعب شخصيته سراً عن بقية اللعبين ، سيقوم أحد اللعبين بدور منظم اللعبة ، حيث سيطلب من جميع اللاعبين وهو معهم أن يغلقوا أعينهم ، ثم سيطلب من الجواسيس وفقط الجواسيس أن يفتحوا أعينهم وينظرون إلى بعضهم البعض ، ثم سيطلب من الجواسيس أن يغلقوا أعينهم مرة أخرى ، ثم أخيراً سيطلب من كل اللاعبين أن يفتحوا أعينهم ، وبذلك يكون جميع الجواسيس قد تعرفوا على بعضهم البعض.

4تتكون اللعبة من خمس جولات ،وتتكون كل جولة من مرحلة بناء الفريق الخاص بالمهمات والذي سيرشحهم القائد في تلك الجولة، ثم يلي ذلك تصويت بالأغلبية بالموافقة أو بالرفض على الفريق المرشح للمهمة ، وبعد ذلك تأتي مرحلة تنفيذ المهمة .

وعند بناء الفريق يقوم القائد باختيار اللاعبين الذين يريدهم في فريقه ، ويستطيع اللاعبون التصويت علناً ما إذا كانوا يريدون المضي قدماً في المهمة مع الفريق المختار من قبل القائد، فإذا تم رفض المهمة فسيتم إعادة بناء الفريق مع قائدٍ جديد وإذا تم القبول بالمهمة سينتقلون إلى “مرحلة المهمة” ولكن إذا تم الرفض لخمس مرات فسيفوز الجواسيس!

وفي الجولة الأولى يتم اختيار عدد من الالعبين للذهاب في المهمة ، وإذا كان القائد من المقاومة فسيختار لاعبين آخرين من المقاومة للذهاب في المهمة معه ، وأما إذا كان القائد جاسوساً فسيختار أحدهم للتجسس على المهمة لتخريب المهمة ،  وفي خلال “مرحلة المهمة” يجب على كل لاعب مشارك في المهمة أن يختار أحد كروت أنجاح أو إفشال المهمة سراً ويضعها مغطاة على الطاولة ، فإذا كان يريد النجاح للمهمة فسيختار بطاقة (SUCCESS) وإذا كان يريد للمهمة أن تفشل فسيختار بطاقة (FAIL) ، وإذا فشلت المهمة يفوز الجواسيس بالجولة (بالرغم من أنهم سيدعون الحزن والإحباط عند فشل كل مهمة) ، وعلى كل حال إذا اختار جاسوس واحد في المهمة بطاقة (FAIL) فذلك سيؤودي إلى فشل المهمة في أغلب المهمات ،

وتستمر اللعبة إلى أن ينجح أحد الفريقين بكسب ثلاث مهمات من أصل خمسة.

خلاصة لعبة The Resistance

تم نشر اللعبة عام 2009 ، وهي مناسبة للأعمار ما فوق ال13 سنة وتتميز بأن وقت اللعب بها هو 30 دقيقة فقط ، وأيضاً هي لعبة مسلية وإجتماعية مناسبة للحفلات بين العائلة أو الأصدقاء ،  تستطيع اللعب بها بشكلٍ جيد مع مجموعة كبيرة ، وفي كل مرة ستجد الاختلاف في أسلوب اللعب ، وقد تجد صعوبةً في البداية ، ولكن عند الممارسة ستصبح خبيراً بها ، ومعرفة كل لاعبٍ إذا كان جاسوساً ويكذب أو لا ، وهي لعبة سهلة التعلم وتعتمد على الذكاء وقراءة الأفكار وعندما تصبح خبير بها فستستطيع وضع الاستراتيجيات بذكاء والفوز بها بسهولة مع أعضاء فريقك سواءً كنت جاسوساً أو عضواً في المقاومة.

About The Author


Leave a Reply