لعبة Small World

sw_home_picture1

تندرج هذه العبة تحت قائمة الالعاب الاكثر مبيعا ,, حيث اثبتت جدارتها في السوق استنادا إلى النجاح الهائل الذي حققته العبة  مع أكثر من  500,000 نسخة بيعت,, من قبل لاعبيها الذين عبرواعن مدى حبهم ورضاهم التام عن هذه اللعبة ,, مسلية استراتيجيات بسيطة سهلة لا تعقيدات وتفاعل كبير بين لاعبيها  ……

عالم صغير، لاعبون يتنافسون على الغزو والسيطرة على العالم احتلال كل المناطق  الوصول هنا وهناك اخذ الصدارة وعدم السماح للاخرين بالاقتراب من عالمك الخاص ,,هذا العالم  ببساطة صغير جدا لاستيعاب كل منهم ,,, ومشاركته مع خصومك ….  

يسكن العالم الصغير شخصيات مثل الأقزام، السحرة، النساء القوية، العمالقة، العفاريت وحتى البشر. الذين يستخدمون قواتهم لاحتلال الأراضي وقهر الأراضي المجاورة من أجل دفع الأجناس الأخرى من على وجه الأرض .. تحد كبير غزو اينما ذهبت القوي يغلب الضعيف ويرفع اعلام انتصاره في كل منطقة

عليك استخدام الصفات العرقية الفريدة والمهارات اللازمة لقهر الأراضي المجاورة و جمع القطع النقدية  لكل منطقة تحتلها وتبرز نفوذك فيها …

اللعبة تستمر باتجاه عقارب الساعة مرة واحدة الى انتهاء الجولة الاولى بعد ذلك تعود الى نقطة البداية مع انطلاقة اخرى جديدة …

في اي لحضة يشعر بها اللاعب بان دوره قد قارب على الانتهاء وان سلالته قد بدا يقيدها الفشل و غير  قادر على السطيرة  وارسال نفوذه الى كل مكان  يمكنه هنا ان يلجأ الى بعض التهور الذي اعني به ان ينهي عرقة باختيارة ل سلالة اخرى جديدة  والشروع في عمل جديد من نقطة الصفر  …

يقلب اللاعب في هذه الحالة الراية الخاصة به راسا على عقب بحيث تصبح مرئية للجميع  وانها لم تعد سارية المفعول  الا اذا تفاجى  وتدارك الامر ببطاقة الروح الخاصة التي تنقذة من هذا الموقف .  

مرحلة مؤسفة خاصة اذا كان اللاعب قوي منذ بداية اللعبة وفجأة لم يحالفه الحظ للاكمال على نفس المسير..

كل لاعب معرض الى ان يقع في هذه الخطوة الخطير ,, عليك ان تبقى حذرا !! فكر اكثر ,, اختر المناطق دون تهور واستعجال   

ممكن ان تحدث حالات التعادل اثناء اللعب فيعلن الفائز تبعا ل الاعلى درجة والاكثر صمودا على  لوحة اللعب

صلاحيات خاصة فريدة من نوعها، لاعبين يسعون  الى تطوير وتوسيع  إمبراطورياتهم   على حساب الفائات الاخرى الضعيفة  فلكما زاد انتشاره وامتدت امبراطوريته كلما زاد تحقيقه للنصر  

فلا مجال للفشل في عالمك الصغير اعمل اكثر تحصد اكثر …

 

About The Author


Leave a Reply